3 يوليو 2013, 17:37

القوات البريطانية تدرب الجيش الليبي

القوات البريطانية تدرب الجيش الليبي

أعلنت وزارة الدفاع البريطانية أنها ستقوم في القريب العاجل بإرسال مئات الجنود البريطانيين إلى شمال أفريقيا لتدريب الجيش الليبي. وستقوم هذه الوحدة بزيادة القدرة القتالية للجيش الليبي ضد الجماعات المسلحة المختلفة، التي تتعاون مع تنظيم "القاعدة".

أعلنت وزارة الدفاع البريطانية أنها ستقوم في القريب العاجل بإرسال مئات الجنود البريطانيين إلى شمال أفريقيا لتدريب الجيش الليبي. وستقوم هذه الوحدة بزيادة القدرة القتالية للجيش الليبي ضد الجماعات المسلحة المختلفة، التي تتعاون مع تنظيم "القاعدة".

وكانت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية ذكرت أن لندن تخشى تحوِّل ليبيا إلى ملاذ للاسلاميين المتطرفين بعد سقوط نظام معمر القذافي عام 2011، ولذلك لم يتم تحديد موقع نشر القوات البريطانية، وقد لا يتم نشرها على الأراضي الليبية بسبب نشاط المسلحين المتطرفين.

ونجمت مخططات إرسال القوات البريطانية إلى شمال أفريقيا عن زيادة مخاوف حكومة كاميرون من أن تتحول ليبيا إلى دولة عاجزة، بسبب تزايد نفوذ "القاعدة" في البلاد.

وحسب ما كشفت عنه وسائل إعلام فقدت ليبيا حوالي 3 آلاف صاروخ من طراز "أرض – جو"، ونحو مليون طن من الأسلحة المختلفة. ويرى بعض الخبراء أن ليبيا تحوَّلت إلى "متجر للسلاح" للمتطرفين من جميع أنحاء العالم.

ولقيت الخطوة البريطانية بخصوص تدريب الجيش الليبي ردود فعل متباينة من قبل ضباط في الجيش البريطاني. حيث نقلت صحيفة "ديلي ميل"عن ضابط بريطاني خدم في أفغانستان والعراق قوله: إن بلاده ألزمت الجيش بعملية أجنبية أخرى مع أن الحرب لم تنته بعد في أفغانستان. وليبيا هي بلد غير مستقر ويعج بالأسلحة ومخترق من "تنظيم القاعدة".

وأضاف الضابط البريطاني: وتوقيت هذه العملية لا يمكن أن يكون أسوأ. لاسيما في ظل مشاركة بريطانيا في العمليات القتالية في أفغانستان، وتقديم المساعدة العسكرية في مالي، وتقليص القوات البرية في البلاد من 102 ألف جندي إلى 82 ألف جندي بحلول عام 2015.

  •  
    والمشاركة في
القضاء على الزعيم الليبي معمر القذافي أدى إلى:
 
البريد الإلكتروني