30 نوفمبر 2012, 18:31

الدستور المصري الجديد - هل سيرى النور؟

الدستور المصري الجديد - هل سيرى النور؟

بقيت مواد في الدستور الجديد لم يجري عليها أي تعديل بالمقارنة مع الدستور السابق- مثل الإشارة الى أن الدين الإسلامي هو دين الدولة الأساسي وأن مواد الدستور مستقاة من قوانين الشريعة الإسلامية، مع إدخال بنود جديدة- مثل حق الرئيس في الترشيح لمرة واحدة فقط بعد انتهاء فترة رئاسته

أقرّ أعضاء الجمعية الـتأسيسية لصياغة الدستور المصري مشروع قرار الدستور الجديد بصورته النهائية. وسيرفع للرئيس محمد مرسي الآن للمصادقة عليه، يعرض بعدها للإستفتاء الشعبي العام.

أقرّت الجمعية التأسيسية لصياغة الدستور المصري اليوم مشروع دستور البلاد الجديد وأعلن رئيسها حسام الغرياني: "أنهينا العمل في إقرار مشروع الدستور الجديد وسنبلغ الرئيس اليوم بهذا الأمر"

بدأت الهيئة بالنظر في مواد المشروع المقترح نهار الخميس واستمرت مناقشات بنوده طوال الليل وحتى الصباح الباكر من يوم الجمعة. وكان في المحصلة أن أقرت كل البنود المقترحة والبالغ عددها 234 مادة دستورية.

ظلت بعض المواد في الدستور الجديد من دون تغيير بالمقارنة مع الدستور السابق إبان حكم حسني مبارك، حيث بقيت في الدستور الجديد نفس الفقرة في الدستور السابق التي تشير إلى أن الدين الإسلامي هو الدين الأساسي في البلاد وأن قواعد الدستور مستقاة من قوانين الشريعة الإسلامية. في الوقت الذي تم فيه تعديل فقرات أخرى- مثلاً- في الدستور الجديد ثبتت فقرة تقول بأن الأمور المدنية والدينية لمواطني مصر الأقباط واليهود وإنتخابات زعمائهم الروحيين سيتم تنظيمها اعتباراً من اليوم وفق المعايير التشريعية لهذه الديانات. ويلفت نظر المراقبين غياب عبارة عدم جواز تمييز النساء من الدستور الجديد. ويقلق الحقوقيين مادة في الدستور الجديد عن عدم جواز الإهانة- إذ يعتقدون بأن هذه المادة سيكون بالإمكان استخدامها ضد الصحفيين المستقلين.

وعبر هاني عياد المحلل السياسي المصري عن وجهة نظره في مشروع الدستور الجديد في لقاء مع "صوت روسيا"

تحميل مواد صوتية

وبغض النظر عن الإستياء من المشروع الجديد للدستور، هناك- مع ذلك- إختلاف جذري فيه عن الدستور السابق يعطي المصريين بعض الأمل، حيث يحق فيه للرئيس الجديد الترشح مرة واحدة فقط ولأربعة أعوام بعد انتهاء فترة رئاسته الأولى. ولكن هل سيتم التقيد بهذه المادة أم أنه في نهاية فترة الرئيس مرسي سيتم إقرار دستور آخر؟

  •  
    والمشاركة في
هل ستسلم فرنسا حاملات المروحيات "مسترال" إلى روسيا؟
 
البريد الإلكتروني